فريق العمل
حجم الخط :
2017/1/10 11:01:31 AM

لم تدخل الاتفاقية التي عقدتها منظمة أوبك لوضع ستف نفطي للصادرات في محاولة لإنقاذ السوق من انهيار شبه محتوم حيز التنفيذ بعد، حتى اقدم العراق وفي خطوة مفاجئة على زيادة صادراته من النفط عبر بيعه لناتج الشهر القادم لثلاث مستوردين اوربيين واسيويين، مسببا بذلك انخفاض جديد في أسعار النفط، وطارقا ناقوس خطر متوقع.

ذلك الخطر ينحصر في عدم التأكد من عزم او مدى التزام الدول الموقعة لاتفاقية أوبك على العمل ببنودها، فبمجرد ان تم تداول الانباء عن الخرق العراقي الذي اتى في الأساس قبل البدا بتطبيق الاتفاقية، وبذلك لا يعد ملزما ضمن بنودها كما اكدت ذلك وزارة النفط على لسان وزيرها جابر اللعيبي، في بيان صحفي له الثلاثاء الماضي، بدات أسعار النفط في الانخفاض مجددا بعد صعود نسبي.

بكل حال، فان التصرف العراقي وضع سومو في حرج امام أوبك، وبقية الدول المصدرة للنفط، قبل ان يتم اليوم انقاذ ماء وجهه مصادفة، بعد ان شهدت أسعار النفط ارتفاعا بنسبة دولارين للبرميل بلا سابق انذار، مع انخفاض قيمة الدولار في الأسواق العالمية، مما شجع المستوردين على اقتناء كميات اكبر من النفط تحسبا لعودة مستوى الدولار الى وضعه السابق.

A customer uses a petrol nozzle in a gas station in Nice August 8, 2012.  REUTERS/Eric Gaillard

التفاؤل نظر اليه الخبراء الان على انه امر خاطئ في ظل المعطيات الحالية، فما قام به العراق وسياسة أوبك بشكل عام، لن تنقذ سوق النفط باي شكل قريب وان شهد خلال الفترة المقبلة تحسنا نوعا ما في ارقامه، حيث اكد اولي هينسن احد كبار المحللين الاستراتيجيين الاقتصادين في بنك ساكو الواقع في كوبنعغن، "ارتفاع أسعار النفط الان هي اشبه بقفزة قط ميت"، ففي إشارة الى استحالة ان يكون تعافي السوق النفطي ممكن على المدى القريب.

تاماس فارغا، المحلل المعرفوف ضم صوته الى هينسن قائلا "نحن نرى ارتفاع أسعار النفط نتيجة الانخفاض الكبير في قيمة الدولار امس، الأسعار النفطية ستعود الى واقعها خلال أيام، ان لم تكن اضعف.

في النهاية فان السبب الذي يدفع بأسعار النفط الى الانتعاش مع انخفاض قيمة الدولار الحقيقي في السوق، هو لكون الدولار العملة الرئيسية المستخدمة لشراء النفط، فانخفاضها يعني ان المستهكلين سيتمكنون من الحصول على مردود مالي اكبر من المعتاد حين يشترون الدولار الأمريكي بعملاتهم المحلية، قبل ان يستخدموه لشراء النفط بدوره، مما يعني حصولهم على مزيد من الدولارات وبالتالي مزيد من النفط بنفس القيمة تقريبا او اقل من تلك التي اعتادوا عليها خلال أيام الاتجار الاعتيادية.



المصادر:

Reuters

Local Media outlets

ترجمة واعداد: وان نيوز

الاسم:
البريد الالكتروني:
التفاصيل:
جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي