ون نيوز
حجم الخط :
2017/5/16 05:35:20 PM

كشفت رسالة منسوبة لزعيم تنظيم "داعش" الارهابي، ابو بكر البغدادي، وجهها إلى أتباعه من عناصر التنظيم في منطقة مشيرفة في الساحل الأيمن من مدينة الموصل والتي أعلنت القوات الأمنية استعادتها بالكامل في 5 أيار الحالي.

وكتبت الرسالة بتاريخ 25 نيسان/ أبريل الماضي، وكان قد ارسلها البغدادي إلى "الولايات والدواوين والهيئات كافة في الموصل.

وقال البغدادي في رسالته: "الأخوة الأكارم في اللجنة المفوضة ومن ولوا أمر الإشراف عليهم من أمراء الدواوين وولاة المناطق، اعلموا يرحمكم الله، أنا قد استرعيناكم على حمل أمانة عظيمة ومسؤولية جسيمة من إقامة للدين وصون ورعاية المسلمين وأنتم بذلك نواب الخليفة، كل حسب موضعه الذي كلف به وأوكل إليه".

وحذر زعيم "داعش" الارهابي أتباعه من الظلم قائلا: "فإياكم والظلم فإنه شر العاقبة وأقيموا العدل والقسط بين الناس ولا ألفين أحدكم يحكم رعيته ويسوسهم بعنف فإن شر الرعاء الحطمة".

وختمت الرسالة باسم أخوكم "أبو بكر البغدادي"

ولم تشر مواقع تنظيم "داعش" حتى الآن إلى الرسالة المنسوبة إلى زعيمه أبي بكر البغدادي.

وكانت قيادة عمليات "قادمون يا نينوى" أعلنت في وقت سابق، أن القوات العراقية تمكنت من استعادة السيطرة على منطقة المشيرفة بالكامل في الساحل الأيمن من مدينة الموصل.

وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله في بيان له، إن "منطقة مشيرفة تحررت بالكامل بعد استعادة حي مشيرفة الأولى، وتكبيد العدو خسائر كبيرة بالأرواح والمعدات".

وتقترب القوات العراقية المشتركة من موعد النصر النهائي على تنظيم "داعش" واستدال الستار على جرائمه في البلاد منذ حزيران 2014 وذلك باقتحام، حي 17 تموز، آخر الأحياء التي يتحصن فيها مسلحو داعش شمال غربي مدينة الموصل، بعد مرور أكثر من سبعة أشهر على انطلاق المعارك ضد مسحي التنظيم الارهابي.

وانطلقت معركة الموصل في 17 تشرين الأول أكتوبر 2016، وانتزعت القوات العراقية السيطرة على الجزء الشرقي للموصل في كانون الثاني يناير الماضي، وفي الشهر التالي بدأت القوات التوغل في الجزء الغربي والذي يوجد فيه جامع النوري الكبير الذي ظهر منه أبو بكر البغدادي زعيم داعش.

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي