ون نيوز
حجم الخط :
عدد القراءات
991
2017/10/5 10:39:44 AM

أعلنت القوات العراقية، رسمياً، اليوم الخميس، استعادة كامل بلدة الحويجة، آخر معاقل تنظيم داعش شمال البلاد، بعد اقتحام مركز القضاء الأربعاء والمباشرة بعمليات تطهيره من عدة محاور.

وقال الجيش العراقي في بيان عسكري إن قواته انتزعت السيطرة على مدينة الحويجة والمنطقة المحيطة من التنظيم الإرهابي.

يشار إلى أن الحويجة تعتبر آخر معقل الارهابيين في شمال العراق. ولم يبقَ تحت سيطرة داعش في العراق سوى شريط من الأراضي على امتداد حدود العراق الغربية مع سوريا .

وكان قائد عمليات تحرير الحويجة، الفريق الركن عبدالأمير رشيد يار الله قال الأربعاء: "إن قطعات الجيش والشرطة الاتحادية والرد السريع وقطعات الحشد الشعبي شرعت بتنفيذ عملية واسعة لتحرير مركز قضاء الحويجة وناحية الرياض والقرى والمناطق المحيطة بها".

في حين قال قائد الشرطة الاتحادية، الفريق رائد جودت، إن المرحلة الثالثة من عمليات تحرير الحويجة انطلقت تحت قصف مدفعي وصاروخي موجه لمقرات التنظيم في البلدة.

وجاء في بيان عسكري أن الشرطة الاتحادية دفعت "وحدات مغاوير النخبة والفرقة الآلية وألوية القناصين والطائرات المسيرة مسنودة بقوات الحشد الشعبي من منطقة التمركز شمال غربي الحويجة".

وقال جودت إن "قوات الشرطة الاتحادية تحركت باتجاه أهدافها المرسومة حيث تسعى لاستعادة السيطرة على سبعة مناطق رئيسية في القضاء و12 هدفاً حيوياً".

يذكر أن يار الله، كان أعلن في وقت سابق من الشهر الحالي، أن القوات العراقية سيطرت على مطار الفتحة العسكري جنوب الحويجة، و25 قرية جديدة بعد أن طردت "داعش" منها.

كما استعادت مقر شركة استخراج النفط في جبال عجيل جنوب قضاء الحويجة.

وقال يار الله إن القوات المشتركة سيطرت أيضاً على الجزء الشمالي لسلسلة جبال_حمرين، ومشطت وفتحت طريق جسر زغيتون باتجاه طريق ناحية الرياض التابعة للقضاء.

وكان العراق قد بدأ هجوماً في 21 أيلول/سبتمبر لطرد التنظيم من الحويجة الواقعة إلى الغرب من مدينة كركوك وإلى الشمال من بغداد.

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي