فريق العمل
حجم الخط :
عدد القراءات
1959
2016/7/9 05:25:57 PM

ضمن الاجتماعات الدورية التي يعقدها حلف الناتو، على فترات متباينة لتحديد منهجيات السير التي يجب ان يعتمدها ضمن الظروف المعطاة في اي فترة زمنية، اقام الحلف اجتماعه في  التاسع من تموز في مدينة وارسو بولندا، لبحث اوضاع العراق وافغانستان بشكل خاص.. والشرق الاوسط بشكله العام.

القرارات التي خرجت بها القمة، تباينت بين الاتفاق على المحافظة على مستوى القوات الحالية ثابتا، في الوقت الذي قرر فيه اوباما، القيام باقتطاع جزء من القوات المخطط استخدامها في العراق وافغانستان.

الامين الامني العام لحلف الناتو الجنرال "جينز ستولينبرغ" اكد، بان الحلفاء مستمرين في دعمهم الحالي للقوات الامنية الافغانية وحسب المتفق عليه حتى عام 2020، حيث ستقدم لهم متطلبات العمل بكلفة مقدارها 5 مليار دولار سنويا.

نحن قريبون جدا من الوصول الى الهدف المنشود، مسؤول رفيع المستوى عن حلف الناتو صرح للصحافة خلال اليوم الثاني من اجتماعات الحلف، مشيرا بان التزام الحلف قد حقق نتائج بنسبة 90% في افغانستان، باراك اوباما، حث قادة الحلف على زيادة دعمهم للعراق وافغانستان عن المستوى الحالي، لكنه اضطر الى اقتطاع مشاركته في القمة ليتسنى له العودة الى الولايات المتحدة على خلفية العنف المتزايد فيها.

ضمن هذه القمة، تعهدت الولايات المتحدة بتوفير دعم سنوي لكابول يبلغ قدره 3.5 مليار دولار، فيما تقوم الحكومة الافغانية بتوفير 500 مليون دولار، وبقية الحلفاء بتوفير المليار المتبقية، حيث سيقدم هذا التمويل المصدر الكافي لادامة قوات قوامها 352.000 جندي، مؤلفة من الجيش والشرطة.

ستولينبيرغ اكد بان من المبكر الان التصريح بشان رفع مستوى المشاركة العسكرية في مهمة الاشراف والتدريب، للقوات العراقية والافغانية، لكنه اشار الى ان النظرة العامة المستقاة من اراء القادة والتعليقات بينهم تبين رغبة في ابقاء المستوى الحالي على ما هو عليه، حيث سيتم اقرار الاعداد النهائية خلال هذا الخريف.

الاعداد التي يتحدث عنها القادة والمخصصة لمهمة الحلف حاليا، ستكون قريبة من 12.000 الف عسكري، او اكثر، حيث ستقدم القوات الامريكية مشاركة يبلغ قوامها 6.700 عسكري، المصدر لم يصرح له بالتحدث عن التفاصيل علنيا وبهذا حفظت هويته سرية.

موقف الولايات المتحدة وروسيا

اوباما من جانبه، اكد بانه مستعد لتخصيص 8.400 جندي لافغانستان، بدلا عن اقتطاع العدد الى 5.500، حيث تقوم هذه القوات بالاضافة الى العمل ضمن مهمة حلف الناتو للتدريب والاشراف، بمهمات مكافحة ارهاب وجمع معلومات ضمن قواتها الخاصة، فيما لم يفصح عن اي خطط حول العراق.

التقسيم الاخير سيضع القوات الدولية في المناطق الاقليمية الرئيسية داخل افغانستان، حيث ستتولى المانيا الشمال، ايطاليا الغرب، تركيا في العاصمة كابول، والولايات المتحدة في الشرق والجنوب.

القمة الحالية، تعد من قبل الكثير الاهم منذ الحرب الباردة، فكما صرح ستولينبرغ، الناتو الذي اسس في عام 1949، يحتاج الان الى الاهتمام بالطرق الممكنة لمجابهة التهديدات المستحدثة الموجهة ضد اعضاء الحلف، ومنها الهجمات الالكترونية، والتعصب الديني الشديد الذي تطلقه المجاميع الاسلامية مثل داعش.

القرارات الاخرى شملت مقاربة اكثر عالمية وبعيدة عن الشرق الاوسط، حيث تضمنت نشر اربع فرق عسكرية متعددة الجنسيات في بولندا والولايات البلطية، لاعاقة التوسع الروسي، وكذلك نشر بعض القوات في الجسر الروماني البلغاري للبحر الاسود، حيث ستقود المانيا القوات المتعددة الجنسيات في ليثوانيا، واخرى لتقاد من قبل الولايات المتحدة في بولندا، بريطانيا تقودها في استونيا، وكندا في لاتيفيا.

غروباتشوف

القمة وبالقرارات التي صدرت منها حتى الان، تعرضت الى نقد شديد من عدة اطراف باعتبارها ساعية الى الحرب، لا الى السلام واستقرار الامور في الشرق الاوسط، اهم تلك صدر من الرئيس الروسي في حقبة السوفيت السابق ابان الحرب الباردة "ميخائيل غروباتشوف".

الرئيس السوفيتي السابق صرح بان الخطوات التي اتخذها حلف الناتو حاليا، هي مقاربة نحو الحرب، حيث ستؤدي هذه الى تحويل الصراع من حرب باردة الى حارة، مؤكدا بان الابواق في بولندا تصرخ لاجل اعلان الحرب على روسيا، في الوقت الذي قال فيه ايضا، بان اجرائاتهم يتحدثون عنها طوال الوقت على انها دفاعية، بينما الحقيقة انها خطط هجومية.

ياتي هذا في الوقت الذي سيعود فيه اوباما الى الولايات المتحدة مقتطعا مشاركته الحالية في قمة الحلف، ليقوم بزيارة اسبانيا رسميا، قبل عودته الى بلاده على اثر الحوادث العنصرية التي حصلت في مدينة دالاس واودت بحياة خمسة ضباط شرطة.

 



المصادر:

US News-

Associated Press-  

Interfax agency- 

ترجمة: مروان حبيب.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي