ون نيوز
حجم الخط :
عدد القراءات
297
2017/12/12 11:09:12 AM

ترك البيت الابيض اعداد القوات الامريكية المقاتلة في العراق وافغانستان وسوريا دون ادراجها في المحاسبة نصف السنوية التي قدمها للكونغرس الامريكي  امس الاثنين، فيما كانت الادارة الامريكية قد ذكرت في تقرير سابق تم ارساله في حزيران الماضي اعداد تلك القوات في مناطق الحرب تلك.

وقال مسؤول كبير في الادارة الامريكية إن " اغفال الارقام في هذا التقرير يعكس حرص الرئيس ترامب على إبقاء حجم انتشار القوات الامريكية سرا في بعض المناطق الساخنة العالمية في ظل نظرية أن الأرقام مهما كانت غامضة قد تعطي المتطرفين والأعداء ميزة استراتيجية."

ويشكك العسكريون والكونغرس بل وبعض المسؤولين الإداريين الآخرين بشكل خاص في هذه الفكرة ويقولون إن بعض الشفافية ضرورية للنقاش المستنير حول استخدام أمريكا للقوة ومن غير الواضح ما إذا كانت الإدارة قد قامت بتفصيل الأرقام إلى الكونغرس في إضافة سرية للرسالة".

ومن الغريب أن قرار البيت الأبيض بإلغاء الأرقام الخاصة بأفغانستان والعراق وسوريا يأتي بعد أن كشف البنتاغون، بناء على طلب من وزير الدفاع جيمس ماتيس، عن مستويات القوة العسكرية المتواجدة في البلدان الثلاثة  وفي مؤتمر صحفي فى اواخر آب الماضي ، قال مسؤولون ان حوالى 11 الف جندي يخدمون في افغانستان، وسيتم تعزيزهم  ب 3 الاف الى 4 الاف اخرين في اطار استراتيجية ترامب الجديدة لشن حرب طويلة وفي مطلع كانون الاول الماضي، اعلن البنتاغون للصحافيين ان 5،200 عسكريا امريكيا يعملون في العراق و 2000 اخرين في سوريا وشهدت هذه الأخيرة زيادة ملحوظة عن الرقم الذي تم الكشف عنه سابقا والبالغ 500 فرد.

قبل ستة اشهر كشفت رسالة البيت الابيض عن وجود  8448 اميركيا يعملون في افغانستان و 5،262 في العراق و 503 في سوريا. النسخة الجديدة لا توفر تلك الارقام او سبب اغفالها ، كذلك  بين التغييرات الأخرى الواردة في الرسالة السابقة، تقول الإدارة الآن إن "عددا صغيرا من الأفراد العسكريين الأمريكيين" يعملون في اليمن ضد تنظيم القاعدة وداعش. ولم يذكر التقرير السابق وجود للقوات الامريكية على الارض هناك .

واضافت الرسالة السابقة في حزيران الماضي أن حوالي 2.850 من الأفراد العسكريين الأمريكيين تم نشرهم في الأردن. وعددهم الان حوالي 2300 عسكري ولم يذكر لبنان قبل ستة اشهر حيث تقول الرسالة الجديدة ان حوالي 100 جندي امريكي موجودون بناء على طلب الحكومة لتعزيز قدراتها في مكافحة الارهاب.

واكد ان الرسالة التي ارسلت يوم امس الاثنين تقول ان حوالى 800 عسكري امريكي ينتشرون في النيجر من 645 قبل ستة اشهر. ولكن عندما لاحظت الرسالة السابقة أن ما يقرب من 300 كانوا في الكاميرون، يشير التقرير الجديد إلى وجود الامريكان  لكنها حذف العدد.

يذكر أن هناك تقريرا نصف سنوي يقدم الى الكونغرس عن اعداد القوات الامريكية في الخارج كل ستة اشهر بموجب قرار قوى الحرب لعام 1973 الذى مرره المشرعون فى محاولة لجعل الرؤساء اكثر مساءلة عن نشر القوات الامريكية في اعقاب حرب فيتنام.

المصدر : ياهو نيوز

ترجمة: وان نيوز

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي