ون نيوز
حجم الخط :
عدد القراءات
518
2018/1/21 12:16:39 PM

رشح الحزب الجمهوري للرئيس الامريكي دونالد ترامب مستشار التعذيب في فضيحة سجن ابوغريب الذي كان يديره الجيش الامريكي في العراق لمقعد مجلس النواب في ولاية بنسلفانيا في الانتخاب القادمة للمجلس.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز في تقرير ترجمته وكالة ( وان نيوز) أن اريك ساكون الذى عمل لسنوات كمستشار للتعذيب في سجن ابو غريب سيخوض الانتخابات الخاصة التي ستجرى في مقاطعة بنسلفانيا ال 18 المقرر ان تجرى يوم 13 آذار المقبل مرشحا عن الحزب الجمهوري للمقعد الذى تركه الممثل الجمهوري السابق توم ميرفي الذى استقال فجأة في تشرين الاول الماضي بسبب مزاعم تتعلق بسوء السلوك "

وكان ساكون قد كتب بشكل مكثف عن الحاجة إلى التعذيب، وأصدر كتابا قدم فيه ادعاءات حول معلومات استخباراتية مفيدة تم جمعها من عمليات التعذيب في السجن مثل الايهام بالغرق ، ومواقف التوتر، والحرمان من النوم، فضلا عن تهديد السجناء بالإعدام والكلاب والصعق بالكهرباء".

وقد استخدم اريك ساكون الموقع الإلكتروني لحملة المرشحين تجربته في العراق للترويج له، مشيدا بعمله بأنه التعرف على المتمردين والاستيلاء عليهم واجبارهم   على الاعتراف ، كما وافق الرئيس الجمهوري دونالد ترامب على ساكون، ووصفه بأنه رجل خاص وكتب في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي قائلا إن " ريك رجل عظيم، ونحن بحاجة إلى مزيد من الجمهوريين لمواصلة جدول أعمالنا الناجح بالفعل" بحسب تعبيره.

وكان المحققون العاملون في سجن أبو غريب  قد اتهموا باستخدام  الضرب والحرمان من النوم والانتهاكات الجنسية والمجاعات وغيرها من أشكال إساءة معاملة السجناء  البشعة خلال سنوات الحرب الأمريكية في العراق، فيما ذكر تقرير للصليب الاحمر صدر في عام 2004 ان حوالى 70 الى 90 في المائة من السجناء المحتجزين في السجن اعتقلوا خطأ وتعرضوا الى اسوأ انواع التعذيب. 

يذكر أن  فضيحة موقع التعذيب ظهرت لأول مرة عام 2004 خلال الفترة الأولى للرئيس الجمهوري السابق جورج دبليو بوش الذي بدأت إدارته الغزو الكارثي للعراق عام 2003 .

المصدر صحيفة / نيويورك تايمز الامريكية

ترجمة: وان نيوز

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي