ون نيوز
حجم الخط :
عدد القراءات
395
2018/2/8 06:14:10 PM

شددت الرئاسة العراقية الخميس على ضرورة إجراء إنتخابات الحكومات المحلية لمجالس المحافظات العرقية الثماني عشرة بموعد أقصاه اكتوبر او نوفمبر المقبلين. وقالت إن الرئيس فؤاد معصوم أجتمع مع نائبيه نوري المالكي وأسامة النجيفي وبحث معهما "التطورات السياسية وعدداً من القضايا الوطنية" من دون توضيح سبب غياب النائب الثالث اياد علاوي عن الاجتماع.

وأكدت الرئاسة عقب الاجتماع في بيان صحافي تابعته "إيلاف" على وجوب اجراء الانتخابات المقبلة لمجالس المحافظات للحكومات المحلية قبل نهاية العام الحالي وضرورة تركيز اهتمام خاص "لتوفير المتطلبات القانونية والآليات التنفيذية لضمان تحقيق ذلك".

وكان تحالف القوى السنية العراقية قد طلب رسميا في 18 من الشهر الماضي تأجيل الانتخابات في محافظات المناطق المحررة من سيطرة تنظيم داعش إلى حين عودة جميع النازحين اليها ليتمكنوا من الاشتراك فيها.

كما أشار الاجتماع الرئاسي إلى "ضرورة الاسراع في تمرير الموازنة الاتحادية للعام 2018 بعد إجراء حوارات صريحة للوصول إلى تفاهمات مع جميع الأطراف المعترضة، فضلاً عن ضرورة عمل البرلمان على تشريع حزمة من القوانين في الفترة المتبقية من عمر البرلمان كا جرى بحث موضوع تأخير رواتب الموظفين والإستقطاعات وسبل معالجتها".

وكانت مشادات واشتباك بالايدي بين عدد من النواب الاثنين الماضي قد ادى إلى تعطيل مجلس النواب ومعه النقاشات حول موازنة البلاد للعام الحالي اسبوعا كاملاً، فيما عبر النواب الأكراد عن غضبهم لعدم الاستجابة لمطاليبهم من الموازنة، وأكدوا انهم سيواصلون مقاطعة الجلسات.

وفشل مجلس النواب في التوصل إلى حلول كاملة للخلافات بين الكتل الشيعية والسنية والكردية حول الموازنة، ما فجر اشتباكا بالايدي ومشادات كلامية ارغمت رئاسة المجلس على تغطيل الجلسات اسبوعًا، الامر الذي سيؤخر التصويت عليها ايامًا اخرى في ظروف مالية واقتصادية صعبة تواجهها البلاد.

كما دعت الرئاسة إلى مواصلة الحوارات بين الحكومة الإتحادية وحكومة إقليم كردستان وإقرار عمل اللجان المختصة المشكلة من الجانبين للوصول إلى تفاهمات وحل المشاكل الراهنة في أقرب وقت.

كما بحث الإجتماع "أزمة المياه وأكد على ضرورة وضع الحلول والخطط اللازمة لمواجهة الأزمة والحد من تأثيراتها على المواطنين والواقع الزراعي في البلاد".

والاثنين الماضي، دعا مجلس النواب الحكومة إلى تحديد موعد جديد لانتخابات الحكومات المحلية التي كان مقرراً اجراؤها مع العامة في يوم واحد هو 12 مايو المقبل.

وجاء في نص القرار الذي حصلت عليه "إيلاف" انه "نظرًا للصعوبات اللوجستية ولمراعاة ظروف بعض المحافظات ولاتاحة الفرصة امام المواطنين لممارسة حقهم الدستوري بالانتخاب، فإن مجلس النواب يقرر دعوة مجلس الوزراء لتحديد موعد جديد لانتخابات مجالس المحافظات على ان لايتجاوز كحد اقصى شهر ديسمبر عام 2018".

اتجاه لرفض الاعتراض على منع حاملي الاعدادية من الترشح

وعلمت "إيلاف" اليوم ان مناقشات للجنة القانونية البرلمانية قد توصلت إلى قرار لرفض الاعتراض على فقرة من القانون الجديد للانتخابات يحرم حملة شهادات الاعدادية من الترشح إلى الانتخابات.

ونص القانون الذي صوت عليه مجلس النواب مؤخرًا على أن يكون المرشح للانتخابات حاملا لشهادة البكالوريوس الجامعية، وهو امر سيحرم حوالي 90 نائبًا حاليا من الترشح مجددًا بينهم 71 من حملة الشهادة الاعدادية و19 من حملة شهادات الدبلوم في اختصاصات مختلفة.

 

وصادق مجلس النواب العراقي في 23 من الشهر الماضي على قانون جديد للانتخابات يمنع 90 نائباً من الترشح مجدداً. ونص القانون للمرة الاولى على ان يكون المرشح حاصلاً على شهادة البكالوريوس الجامعية بعد ان كان هذا الشرط يتيح لحملة الشهادة الاعدادية الترشح.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها "إيلاف"، فإن هناك حوالي 90 نائبا حاليا من بين مجموع عدد اعضاء البرلمان البالغ 328 نائباً لايحملون شهادات البكالوريوس الجامعية، ولذلك فإنه سيتعذر عليهم الترشح مجدداً يضاف اليهم عدد آخر غير معروف ممن زوروا شهاداتهم فيما لم يشر القانون إلى المتهمين بالفساد.

واليوم، أعلنت المفوضية العليا للانتخابات عن تمديد فترة استلام قوائم المرشحين للاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

فقد قرر مجلس المفوضين تمديد فترة استلام قوائم المرشحين للتحالفات والأحزاب السياسية التي تروم المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة إلى يوم الخميس المقبل المصادف 15 من الشهر الحالي.

وهذه المدة نهائية غير قابلة للتمديد. وكانت المفوضية قد أعلنت في وقت سابق عن تحديد يوم 10 من الشهر الحالي آخر موعد لاستلام اسماء المرشحين للانتخابات.


المصدر: ايلاف

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي