فريق العمل
حجم الخط :
عدد القراءات
503
2016/5/23 07:35:05 PM

بعد اختطافهم من قبل داعش  من قريتها في العراق في أغسطس عام 2014، اقتيدت إلى معقل التنظيم  في الموصل، حيث تم تبادلها والآلاف من النساء الأيزيديات الأخريات والأطفال على يد عناصر داعش كهدايا. إنها تعرضت للتعذيب وبشكل متكرر للاغتصاب قبل أن تتمكن من الهرب بعد ثلاثة أشهر. و تعيش في ألمانيا.

وقالت :"الفتيات الذين ما زالوا في الاسر يطلبون النجدة، إلى أن يتحرر أنا على اتصال مع الأصدقاء"

وقد سافرت نادية مراد إلى مصر واليونان والكويت والنرويج والولايات المتحدة، وبريطانيا مع رسالتها. وقد زارت المشرعين البريطانيين والمحامين لمزيد من المساعدة للأيزيديين من النازحين الذين يعيشون في مخيمات اللاجئين، وحثهم على تحقيق ما إذا كانت داعش  قد ارتكب ابادة الجماعية ضد الشعب اليزيدي. تولى طه رسالتها إلى مجلس الامن للامم المتحدة في ديسمبر كانون الاول عام 2015، وتحدثت إلى الحكومات المتعاقبة، وجهت نداء إلى المجتمع الدولي للتحرك.

 

في الفيديو أدناه، نادية تتحدث أمام مجلس الأمن الدولى، حيث يتلقى التصفيق بعد تسليم العاطفي من قصتها وطلب المساعدة. لقد تحدثت إلى الحكومات المتعاقبة، وجهت نداء إلى المجتمع الدولي للتحرك.

 

 

ويقول نشطاء انه تم القبض على حوالي 5000 من الرجال والنساء الأيزيدية من قبل عناصر داعش في صيف عام 2014. بعض 2000 وقد تمكن من الهرب أو تم تهريبها من داعش في العراق وسوريا.

والديانة الأيزيدية هي الإيمان القديم تمزج عناصر من المسيحية والزرادشتية والإسلام. معظم السكان اليزيدية، الذين يبلغ عددهم حوالي نصف مليون نسمة، وواغلبهم نازحين في مخيمات في كردستان العراق.

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي