ون نيوز
حجم الخط :
عدد القراءات
891
2018/5/23 09:50:09 AM

قال عضو ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي ، ان ائتلافه شكل لجنة للتفاوض مع الكتل السياسية الفائزة في الانتخابات بهدف تشكيل الكتلة الأكبر.

وقال عضو الائتلاف بهاء النوري، ان «لجنة من ثلاثة أشخاص هم حسن السنيد وقصي السهيل وسامي العسكري شكلت من قبل الائتلاف للتفاوض مع الكتل السياسية بهدف تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان».

وأوضح النوري أن «اللجنة بدأت حوارات مع ائتلاف الفتح» المكون من أذرع سياسية لفصائل الحشد الشعبي «بقيادة هادي العامري، وفي طور اكمال حواراتها مع باقي الكتل السياسية».

وأشار الى أنه «من المقرر خلال اليومين المقبلين الاعلان عن نتائج تلك الحوارات والتفاهمات».

ويبدو ان المالكي في سباق مع خصمه مقتدى الصدر زعيم كتلة «سائرون» التي حلت أولا في الانتخابات، حيث يجري الاخير حوارات واسعة مع قادة الكتل السياسية الفائزة في الانتخابات ضمن مساعيه لتشكيل الكتلة الأكبر التي ستكلف بتسمية رئيس الحكومة القادمة.

وأجرى الصدر في ساعة متقدمة من فجر اول أمس، اجتماعا مع اياد علاوي نائب رئيس الجمهورية رئيس قائمة الوطنية، كرس لمناقشة خطوات تشكيل الحكومة العراقية المقبلة.

وأوضح: «كما تم التركيز على سد الثغرات التي تكتنف العملية السياسية والإسراع بتشكيل الحكومة لتقوم بمسؤولياتها».

وأكد الصدر على «أولويات الشعب العراقي في محاربة الطائفية والفساد وتثبيت أسس العدالة الاجتماعية والتنعم بخيراته وموارده».

من جانب آخر، أصدرت المحكمة الجنائية المركزية العراقية أمس حكما بالإعدام شنقا بحق بلجيكي كان يدعو في فيديوهات الى ضرب فرنسا وبلجيكا، بتهمة الانتماء الى تنظيم داعش.

وانضم طارق جدعون، وهو من أصول مغربية ومواليد العام 1988، الى صفوف تنظيم داعش في 2014، بكنية «أبو حمزة البلجيكي».

المصدر: الانباء الكويتية

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي