ون نيوز
حجم الخط :
عدد القراءات
744
2018/8/23 01:09:40 PM

قال مصدر في الشرطة الفرنسية، اليوم الخميس، إنّ شخصاً قُتل وأصيب آخران بطعنات خطرة، في هجوم بضاحية "تراب" غربي باريس. فيما أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم.

ونقلت "رويترز" عن المصدر قوله إن الشرطة أطلقت النار على منفّذ الهجوم فأردته قتيلا.

وذكرت "فرانس برس"، نقلا عن مصدر آخر، أن المهاجم تحصّن في مبنى، ما تطلّب تدخّل قوات النخبة في الشرطة، الذين أطلقوا الرصاص عليه.

وأكد مصدر في الشرطة الفرنسية أيضا أنه "لم يُعرف بعد الدافع من وراء الهجوم وملابساته، والتحقيقات جارية".

وفي وقت لاحق، أعلنت الشرطة الفرنسية، في تغريدة عبر "تويتر"، عن "نهاية العملية التي جرت في زقاق كاميل بضاحية تْراب"، مؤكدة "تحييد المهاجم".

غير أن الشرطة، في التغريدة ذاتها، طلبت تجنب التردد على المكان الذي كان مسرحا للهجوم، مع احترام إرشادات الأمن، لتفادي التأثير على عمل رجال الشرطة.

 

المصدر: وكالات

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي