ون نيوز
حجم الخط :
2017/8/2 04:56:40 PM

يسعى رجال أعمال عراقيون الى تعزيز التجارة مع اوكرانيا في انتاج الدواجن وتصدير البتروكيمياويات.

وقال رئيس مجلس الأعمال العراقي عباس النوري لوكالة أنباء كييف إن "المستثمرين العراقيين يخططون لاستثمار 15 مليون دولار في مزرعة للدواجن في منطقة كييف اوبلاست،  التي تحتضن شركة روبي روز اغريكول المحدودة العاملة في هذا المجال منذ سنوات”.

وأضاف “نحن في مرحلة المفاوضات لاستئناف الانتاج، وأنا متأكد من اننا سنحصل على المشروع وسوف يغطي 30 في المائة من حاجة العراق من الدجاج الاوكراني”.

ويرى النوري، أن العراق ودول الشرق الاوسط يعتمد على واردات الحبوب واللحم، وبالتالي أن أوكرانيا تعتبر مورداً رئيسياً لمنع أزمة الغذاء. ويقوم المنتجون الاوكرانيون بتصدير مجموعة واسعة من الاغذية الى العراق بعد حصولهم على شهادات شرعية تطلبها الدول الاسلامية كشرط للتعامل مع اوكرانيا في مجال اللحوم وطريقة ذبحها.

ممثل غرفة التجارة الاوكرانية في العراق اولكسي سولونينكو، يقول إن “المنتجات الاوكرانية ذات جودة عالية في العراق”.

ويعيد الاقتصاد العراقي القائم على النفط تأهيل نفسه ببطء إثر سنوات من الصراع، ويأتي هذا الاتفاق بعد اتفاق منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) للحد من انتاج النفط الخام لمحاربة وفرة النفط في الأسواق العالمية التي ادت الى انخفاض الاسعار. ولكن بمجرد الانتهاء من الصفقة في منتصف عام 2018، فان العراق يعتزم زيادة انتاجه.

ويعتقد النوري أن العراق بحاجة الى الخبرات الاوكرانية في مجال تكرير النفط، مشيراً الى أن بلاده ستعيد بناء مصافيها النفطية، فضلاً عن تلبية المطالب العراقية في مجال البتروكيمياويات.

وعانى العراق بشكل كبير من غزو الولايات المتحدة عام 2003 وثماني سنوات من الفوضى والقتل على الهوية فضلاً عن ظهور تنظيم داعش في الموصل. وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اعلن الانتصار على التنظيم الارهابي في تموز الماضي من مدينة الموصل.

واتهم النوري وسائل الاعلام، وانها وبحسب تعبيره تظهر نصف الحقيقة، وأن الحرب اثرت على بعض المناطق في العراق في حين ان دولاً اخرى لم تتأثر”.

ويرى النوري أن العراق واوكرانيا يواجهات المشاكل نفسها الى حد ما، الازمة الاقتصادية والحرب، لكنه يعتقد ان الوضع سيصبح مستقراً. ويستمر العمل على الرغم من عدم الاستقرار”.

وبلغ حجم التجارة بين البلدين اكثر من 450 مليون دولار مع 80 في المائة من صادرات اوكرانيا، وفقاً لدائرة الاحصاءات الحكومية في اوكرانيا. وفي الربع الاول من عام 2017، صدّرت اوكرانيا بضائع الى العراق بقيمة 200 مليون دولار.

ويعدّ الحجم الحقيقي، هو أكبر بكثير، اذ يصل الى مليار دولار، ويقول سولونينكو، ان العديد من الشحنات من اوكرانيا تذهب الى بلدان اخرى، لبنان وتركيا والامارات المتحدة.



المصدر: Kyive post

ترجمة: وان نيوز

 

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي