ون نيوز
حجم الخط :
2017/11/27 10:22:57 AM

يعد الحليب أحد أكثر المشروبات استهلاكًا في العالم، نظرًا لفوائده المتعددة للصحة من بينها تقوية العظام والأسنان والمناعة وبناء العضلات، كما يساعد في إنقاص الوزن.

 

وقد أصبح هناك طلب متزايد على الحليب بفضل قيمته الغذائية، ودخوله في تصنيع العديد من المنتجات الثانوية مثل الجبن والزبدة والزبادي والسمن.

 

ونظرًا للطلب المتزايد على الحليب أصبحت صناعة إنتاج الألبان واحدة من أكثر الصناعات تنافسية في العالم، وأصبحت الدول تستخدم تكنولوجيات حديثة لتعزيز إنتاج الحليب، وفقًا لتقرير نشرته "ذا دايلي ريكوردس".

 

أكثر 10 دول إنتاجًا للحليب في العالم خلال 2017

 

 

 

 

 

 1 

 الولايات المتحدة

الأمريكية

 92.0

 

لا تتصدر الولايات المتحدة قائمة أكثر البلدان إنتاجًا للحليب في العالم فحسب، لكنها الأولى أيضًا في حجم استهلاك الحليب وفي تصنيع منتجاته الثانوية.

 

من بين الولايات التي تنتج الحليب على نطاق كبير نيويورك وتكساس وكاليفورنيا ومينيسوتا.

 

وتتراوح المزارع في هذه الولايات بين مزارع كبيرة تحتوي على أكثر من 14 ألف بقرة، ومزارع صغيرة تحتوي على 30 بقرة فحسب.

 

تُصدر الدولة إنتاجها من الحليب ومنتجاته الثانوية إلى تايوان والصين والمكسيك وكندا والسعودية.

 

 

 2

 الهند

 61.0

 

هي ثاني أكثر البلدان إنتاجًا للحليب في العالم، إذ تنتج أكثر من 9% من حجم الإنتاج العالمي للحليب.

 

من أكثر الولايات إنتاجًا للحليب في الهند بنجاب وراجستان وهاريانا.

 

يوجد في الهند أكثر من 140 ألف تعاونية لإنتاج الألبان.

 

تُصدر الحليب إلى باكستان وأفغانستان والإمارات ونيبال وبنجلاديش.

 

 

 3

 الصين

 36.0

 

يوجد في الصين 14 مليون بقرة، وتخطط الدولة لزيادة أعداد الأبقار بإنشاء أكثر من 100 ألف مزرعة.

 

 4

 البرازيل

 35.0

 

تشتهر البرازيل بإنتاج الحليب، وتشجع الحكومة المزارعين على تبني التكنولوجيات الحديثة لتعزيز الإنتاج وخفض تكلفته.

 

يعمل في صناعة الحليب في البرازيل أكثر من مليون برازيلي.

 

5

 ألمانيا

 31.2

 

تتصدر ألمانيا الدول الأوروبية في إنتاج الحليب، بينما تأتي في المركز الخامس على مستوى العالم.

 

تحصل الدولة على إنتاجها من الألبان من حيوانات أخرى إلى جانب الأبقار مثل الجمال والماعز والجاموس.

 

ورغم ارتفاع إنتاج الحليب وسعره الجيد، إلا أن الدولة تواجه تحديات بسبب تغير المناخ، ونقص الأيدي العاملة الماهرة، وزيادة أسعار الأراضي.

 

6

 روسيا

 30.4

 

على الرغم من أن روسيا تحتل المركز السادس في القائمة، إلا أن معظم إنتاجها من الحليب يُستهلك محليًا.

 

وتضطر روسيا للاستثمار في الصين لتلبية الطلب المحلي.

 

7

 فرنسا

 23.7

 

تأتي فرنسا في إنتاج الحليب في المركز الثاني على مستوى أوروبا، وفي المستوى السابع عالميًا.

 

يبلغ عدد منتجي الألبان في فرنسا أكثر من 70 ألف، ويمتلك هؤلاء أكثر من 3.7 مليون بقرة.

 

معظم الحليب الذي يتم إنتاجه يدخل في الصناعات الثانوية ويتم استهلاكه محليًا، والباقي يُصدر إلى دول  مثل ألمانيا وإيطاليا.

 

8

 نيوزيلندا

 

 18.9

 

يُقدر عدد الأبقار التي تمتلكها نيوزيلندا بأكثر من 5 ملايين بقرة، ويتزايد الرقم سنويًا.

 

تُصدر نيوزيلندا منتجات الألبان الثانوية مثل الجبن والزبدة والقشدة إلى بلدان مثل مصر والسعودية واليابان وكوريا الجنوبية وغيرها من الدول.

 

يساهم المناخ الجيد في زيادة إنتاجية الحليب، وبالإضافة إلى ذلك تستثمر الدولة في التكنولوجيات الحديثة وتدفع جيدًا للمزارعين.

 

9

 تركيا

 16.7

 

أصبحت تركيا من أكبر الدول المصدرة للحليب ومنتجاته للسوق الأوروبية.

 

من أشهر المناطق إنتاجًا للحليب في تركيا بورصا وقونيا وإزمير.

 

10

 المملكة المتحدة

 14.0

 

معظم إنتاج الدولة من الحليب يُستهلك محليًا، والكمية المتبقية يتم تصديرها.

 

ورغم أن الدولة تحتل المركز العاشر عالميًا في إنتاج الحليب، إلا أنها مؤخرًا بدأت تستورد الحليب من عدة دول، بسبب استقالة 61% من مُنتجي الألبان.

 

وقد أدى ذلك إلى ضربة قوية لصناعة الحليب في المملكة، ولم تعد قادرة على تلبية الطلب المتزايد.
 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع وان نيوز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي